موضوعات المجلة

روائح الزمن الرديء….. د. الصديق بودوارة المغربي….

” في العصر الذي نتحدث عنه، هيمنت على المدن رائحة نتنة لا يمكن لإنسان من عصرنا الحديث ان يتصور مدى كراهتها…”

باتريك زوكسيند.. في رواية العطر
هكذا ابدع في وصف واقع حال استفزه في فرنسا في القرن الثامن عشر……
يستعير د الصديق من هذا المبدع بعضا من سطور نظريته العظيمة…
لكل شيء رائحة
مثلا:
للفوضى رائحة ريح عاتية..
وللفساد رائحة كارثة قريبة..
وللخيانة رائحة ذنب ينفذ بجلده…..
للانذال الذين لا يدركهم المرض ولا ينال منهم الموت رائحة قدر غاشم…
وللمجالس البلدية رائحة طاولة عرجاء…
وللدوام الرسمي رائحة مخمور يترنح….

روائح بلا عدد ….

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*